تجاوز إلى المحتوى الرئيسي

حكم من يطوفون بقبر الحسين تقليدا للآباء


السؤال
أحسن الله إليكم فضيلة الشيخ هذا سائل يقول: ما حكم من يطوف بقبر الحسين وهل يعذرون بجهلهم خصوصا أنهم يقلدون آبائهم؟
الاحابة

 يعني يقلدون آباءهم ويتركون القرآن، لما لم يدرسوا القرآن ويتعلمون القرآن الذي أنزله الله لهدايتهم، وتبصيرهم،  يروحون يقلدون الجهلة أو المشركين، ﴿ كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ مُبَارَكٌ لِّيَدَّبَّرُوا آيَاتِهِ وَلِيَتَذَكَّرَ أُولُو الْأَلْبَابِ﴾.
 

مصدر الفتوى
درس فتح المجيد شرح كتاب_التوحيد- يوم الثلاثاء- 15- 03 -1441هـ